الرئيسيةأطفالنصائح عملية حول تدبير الربو عند الأطفال
أطفالأمراض وعلاجات

نصائح عملية حول تدبير الربو عند الأطفال

البخاخ (المنشقة) الحاوية على الموسع القصبي تفيد بتحسين أعراض نوبات الربو الحادة، وبخاخات الكورتيزون تفيد في الوقاية من تكرار الحالة

الهدف من هذا الموضوع هو زيادة وعي  وثقة الأهل الذين لديهم طفل يعاني من الربو أو يحدث لديه نوبات من ضيق النفس أو السعال بعد الإصابة بالزكام، عبر إعطائهم المعلومات اللازمة وكيفية التصرف حتى يصلوا إلى الطبيب أو المستشفى، وكذلك إعطائهم المعلومات اللازمة لاستخدام البخاخ (المنشقة)  الخاص لتخفيف أعراض ضيق النفس بالطريقة الصحيحة والكمية المطلوبة من دون قلق، حتى لو كان الطفل صغير السن أو رضيع.

أولا: التعرف على شدة نوبة الربو لدى الطفل

من المهم أن يستطيع الاهل التعرف على شدة الأعراض التي تحدث عند وجود نوبة ربو ومدى خطورتها، حتى  يعرفوا كيفية التصرف. وفيما يلي بعض الأعراض والعلامات التي تدل على أن الحالة تحتاج لاستعمال البخاخ (المنشقة- Inhaler) والذهاب لمراجعة الطبيب أو المستشفى.

العمر فوق عمر 5 سنوات:

  • يحدث ضيق بالنفس وسعال وأحيانا سماع صفير عند الطفل وخاصة عند الزفير، وشعور الطفل بضيق بالصدر.
  • صعوبة بالكلام وعدم القدرة على إتمام جملة كاملة الحاجة للتوقف لأخذ نفس آخر. (علامة مهمة جداً)
  • زيادة بعدد ضربات القلب
  • زيادة بعدد مرات التنفس.
  • استعمال الطرق المساعدة للتنفس مثل ملاحظة حدوث انسحاب للداخل بالمسافة بين الأضلاع، وكذلك توسع فتحات الأنف بشكل متكرر عند الشهيق.

الأطفال بعمر 1-5 سنوات:

غالبا ما يسبق حدوث الأعراض وجود مرض تنفسي علوي مثل الزكام والرشح كسيلان الأنف وسعال وارتفاع حرارة. ثم يبدأ الأهل بملاحظة حدوث تسرع التنفس ووجود الوزيز (يسمع على شكل صفير) عند التنفس.

أحيانا يحدث زيادة بالسعال وخاصة عند النوم ليلا بالإضافة للشعور بالتعب السريع وعدم القدرة على القيام بالنشاطات اليومية المعتادة.

الأطفال بعمر أقل من سنة واحدة:

من علامات وجود حالة تستدعي مراجعة الطبيب عند الأطفال بعمر أقل من سنة واحدة هي حدوث تسرع تنفس وسماع صفير أو شخير عند التنفس، وكذلك عدم القدرة على الرضاعة بشكل طبيعي حيث يحتاج الطفل للتوقف عن الرضاعة للتنفس، ومن العلامات المهمة هي توقف عن البكاء بشكل متكرر بسبب الحاجة للتنفس.

ثانيا: استعمال البخاخ (المنشقة- Inhaler)

قد يكون من الصعب استعمال البخاخ بالطريقة الصحيحة عند الأطفال بعمر أقل من 5 سنوات، ولذلك يمكن أحيانا استخدام المفساح (أو الحجيرة الاستنشاقية- Spacer) ويتم استخدامه كما يلي:

استعمال البخاخ (المنشقة) مع المفساح وقناع الوجه

طريقة وصل البخاخ (المنشقة) مع المفساح (spacer) والقناع

 يمكن استعمال قناع الوجه عندما لا يكون الطفل قادراً على مسك الجزء الخاص بالفم بشكل جيد، وخاصة الأطفال بعمر أقل من عمر السنة. ويتم الاستعمال كما يكلي:

  1. جمع كل ما هو مطلوب: البخاخ والمفساح (الحجيرة الاستنشاقية- spacer) والقناع
  2. يتم خض البخاخ ومن ثم وصله إلى المفساح.
  3. تأكد من أن الطفل في وضع مريح (مستلقيا على ظهره إذا كان الطفل). إمالة الرضع الصغار بمقدار 45 درجة
  4. يتم وضع القناع فوق أنف الطفل وفمه ومن ثم الضغط بلطف حتى التأكد من عدم وجود فراغ بين وجه الطفل والقناع.
  5. الضغط على البخاخ مرة واحدة حتى يصل الدواء إلى المفساح ومن ثم الطلب من الطفل أخذ شهيق عميق وبشكل بطيء  (على الاهل العد إلى عشرة ببطء، مما يقدر ب 20 ثانية)  وإبقائه على جهاز الاستنشاق مرة واحدة ثم عد ببطء إلى 10 (يجب أن يستغرق ذلك من 10 إلى 20 ثانية)
  6. ثم يتم إبعاد المفساح عن الطفل.
  7. يتم فك البخاخ عن المفساح.
  8. في حال عدم الاستجابة، يمكن تكرار نفس الخطوات (من 2 إلى 8) ويمكن تكرارها حتى 10 مرات كحد اقصى.

استخدام البخاخ مع المفساح (الحجيرة الاستنشاقية) من دون قناع:

البخاخ (المنشقة) موصولة إلى المفساح (spacer) ويتم وضعها بالفم بالجهة الاخرى المقابلة للبخاخ

يتم استعمال المفساح من دون قناع لدى الأطفال الأكبر سناً (أكثر من سنة) أو حتى الكبار الذين لا يستطيعون استعمال البخاخ بالطريقة الصحيحة، وذلك لضمان وصول الكمية المطلوبة من الدواء إلى الرئتين.

مراحل الاستعمال هي:

  1. جمع كل ما تحتاجه: جهاز الاستنشاق (البخاخ) و المفساح (الحجيرة الاستنشاقية- spacer)
  2. هز جهاز الاستنشاق وإرفاقه بالمفساح
  3. التأكد من أن الطفل في وضع مريح
  4. يتم ضع المفساح في فم الطفل مع التأكد من وجود أغلاق جيد للشفاه حوله.
  5. يتم الضغط على جهاز الاستنشاق مرة واحدة و العد إلى 10 ببطء أو الطلب من الطفل أخذ شهيق عدة مرات إذا لم يكن باستطاعته حبس النفس لمدة كافية.
  6. تتم إزالة المفساح من فم الطفل
  7. فك جهاز الاستنشاق (البخاخ) عن المفساح
  8. يمكن تكرار الخطوات من 2 إلى 8 إذا لم تحدث الاستجابة ولم يتحسن الطفل، حتى 10 مرات كحد أقصى.

متى نقول أن النوبة شديدة وتحتاج لعناية بالمستشفى أو المركز الصحي؟

إذا لم يتحسن الطفل بعد إعطائه 10 بخات من الدواء الموسع القصبي.

عودة الاعراض وضيق النفس قبل مرور 4 ساعات، مما يدل إن الهجمة شديدة وتحتاج لعناية أكبر وقد تحتاج للعلاج بالكورتيزون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *