الرئيسيةأمراض وعلاجاتأمراض فروة الرأس
أمراض وعلاجات

أمراض فروة الرأس

علاج أمراض فروة الرأس تتم بعلاج السبب الكامن ورائه، ومعظمها يمكن تدبيره

غالبا ما تتظاهر الحالات المرضية التي تصيب فروة الرأس إما بفقدان الشعر أو نوع من الطفح الجلدي.

أما أسبابها، فغالبا ما تكون ورائية أو ناجمة عن العدوى والإنتانات، أو بسبب سوء التغذية. وتعتمد علاج أمراض الفروة على علاج على السبب الكامن وراء المشكلة الصحية.

يمكن تقسيم أمراض فروة الرأس إلى:

1- الأمراض التي تسبب فقدان الشعر:

  • تتراوح الإصابة من فقدان كامل للشعر أو عبارة عن بقع صغيرة من ضعف الشعر أو تساقطه.
  • النمط الذكري لتساقط الشعر غالبا مايكون وراثياً ويتأثر بالهرمونات الجنسية للذكور.
  • داء الثعلبة هو اضطراب المناعة الذاتية المزمن الذي يسبب نمط الصلع الموضعي على شكل بقع خالية من الشعر.
  • يمكن أن يسبب نقص التغذية فقدان الشعر، مثل نقص البروتين أو فقر الدم بسبب نقص الحديد.
  • أمراض الغدة الدرقية، مثل قصور أو فرط نشاط الغدة الدرقية يمكن أن تسبب فقدان الشعر.
  •  نقص نشاط الغدة النخامية.
  • الحزاز المسطح هو مرض جلدي يمكن أن ينجم عنه فقدان الشعر بالإضافة لتلون فروة الرأس.
  • أمراض واضطرابات الجهاز الهضمي مثل الداء الزلاقي “الحساسية على الغلوتين الموجود في القمج”.
  • الذئبة الحمامية الجهازية هي اضطراب المناعة الذاتية.
  • تلاحظ بعض النساء فقدان الشعر بعد الولادة، ويعود ذلك لانخفاض في الهرمونات المؤنثة مثل هرمون الاستروجين، ولكن يعود نمو الشعر خلال أشهر، كما يمكن لنقص الحديد بسبب الحمل والولادة والنزف بعد الولادة أن يؤثر على الشعر كذلك.
  • الشدة والتوتر النفسي.
  • بعض الأدوية مثل حبوب منع الحمل ومميعات الدم وبعض أدوية التهاب المفاصل والاكتئاب  والنقرس وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • المواد الکیمیائیة والأدوات المستخدمة لتصفیف الشعر.
  • فقدان الوزن السريع والشديد (بين 7-10 كغ) أو أكثر.
  • اضطربات الشهية والأكل مثل القهم العصبي والنهام العصبي

لمعرفة المزيد عن تساقط الشعر وعلاجه، أضغط هنا.

2-  الأمراض الجلدية التي تصيب فروة الرأس:

  • تؤثر الأمراض الجلدية على فروة الرأس في كثير من الأحيان ويتجلى ذلك بعدة أعراض كالطفح أو الجفاف، ومن هذا الأمراض:
  • الأكزيما، حيث يمكن أن تصيب فروة الرأس وتسبب حكة وجفاف بفروة الرأس، وأحيانا تتشكل قشور تتوضع على الشعر أو تسقط على الثياب.
  • قشرة الرأس، وتحدث عند وجود سرعة بتجدد جلد فروة الرأس وتظهر عند عدم غسل الرأس أو في الطقس البارد والجاف.
  • يمكن أن تصيب قشرة الرأس الأطفال وخاصة الرضع حتى عمر الشهرين، وتكون على شكل طبقة سميكة تتوضع قبة فروة الرأس وتزول لوحدها في معظم الحالات. (لمعرفة المزيد عن القشرة وعلاجها، يرجى الضغط هنا)
  • الصدفية هو مرض يصيب الجلد بسبب مناعي بحيث ينمو الجلد بسرعة أكبر من المعتاد، ويتشكل بعد ذلك بقع من جفاف الجلد مرتفة عن سطح الجلد،  ينكن أن يصبح لون لاجلد أحمر ومتقشر. (لمعرفة المزيد عن الصدفية، يرجى الضغط هنا)
  • سعفة الرأس وهي عبارة عن عدوى الجلد  بالفطور وينتج عنها بقع تشبه  الحلقات وهي شائعة لدى الأطفال.
  • تصلب الجلد هو مرض نادر يصيب الجلد والنسيج الضام ويتجلى ببقع صغيرة وقاسية على الفروة.
  • داء الليشمانيات  وهو مرض طفيلي ينتشر عن طريق ذباب الرمل و يتسبب بإصابات جلدية يمكن أن تسبب ندبات كبيرة مدى الحياة.

3- مشاكل أخرى تسبب مشاكل بفروة الرأس:

  •  القمل هي الحشرات الصغيرة التي تصيب الشعر وفروة الرأس.
  • الجروح والرضوض التي تصيب فروة الرأس
  • اضطرابات المناعة الذاتية
  • أعراض أمراض فروة الرأس:
  • يمكن أن تكون الأعراض خاصة بكل مرض، لكن يوجد أعراض مشتركة وهي:
  •  الطفح الجلدي.
  •  تساقط الشعر أو ترققه.
  •  ضعف الشعر وتكسره.
  •  الحكة.
  •  بقع محمرة ومتقشرة تتوضع على فروة الرأس.
  • الألم.

علاج أمراض فروة الرأس:

يختلف العلاج حسب الحالة المرضية، فعلاج تساقط الشعر يتكون من علاج السبب الكامن وراء حدوثه وبالعالج بالمحاليل الموضعية أو بزراعة الشعر والإجراءات الجراحية الأخرى. (لمعرفة المزيد عن علاج تساقط الشعر، يرجى الضغط هنا)

  • بالنسبة للأمراض الأخرى مثل الاكزيما والحكة والقشرة والتي تعتبر من اشكال أمراض المناعية الذاتية، يمكن استخدام الشامبو الخاص أو كريمات مؤلفة من المرطبات بشكل أساسي، وفي الحالات التي لا تتحسن فيها الأعراض، يمكن استخدام المراهم الحاوية على الستيروئيدات. (للمزيد عن علاج الأمراض الجلدية، أضغط هنا)
  • بالنسبة لعلاج الثعلبة:لا يوجد ضمان ان العلاج يمكن ان يعيد الشعر للنمو مجددا، كما أن الكثير من الحالات يعود الشعر للنمو من جديد من دون علاج. لكن غالبا ما يحتاج ذلك مدة اكثر من 3 شهور.سبب الثعلبة هو مناعي، اي ان الجسم يهاجم البصلات الشعر يؤدي  لاذيتها وسقوط الشعر.العلاج: يكون بحقن الكورتيزون موضعياً، يمكن أن تفيد هذه الطريقة بتخفيف  تأثير الجهاز المناعي على الشعرفرك الشعر بالكريمات الحاوية على الكورتيزن: لها نفس تأثير الحقن.

    استعمال المنوكسيديل موضعيا على المنطقة المصابة على شكل سائل او بخاخ.

    استعمال مضادات المناعة الموضعية، ولكن هذه بحاجة لعلاج من قبل اخصائي وفي مركز مختص

  • بالنسبة للأعراض الناجمة عن الداء الزلاقي، يمكن علاج الاضطرابات الهضمية بتجنب الأطعمة الحاوية على مشتقات القمح في النظام الغذائي.
  • بالنسبة لسعفة الرأس، يمكن استخدام المضادات الفطرية على شكل كريمات أو مراهم.
  • أما القمل فتيم التخلص منه باستعمال الشامبو الخاص الحاوي على dimeticone على شكل بخاخ أو كريم، أو الحاوية على isopropyl myristate and cyclomethicone

العلاج بالمنتجات الحاوية على permithrine  أو الزيوت العطرية مثل زيت شجرة الشاي أو الزيوت الأخرى غير فعالة.

يمكن لطريقة تمشيط الشعر الرطب بمشط خاص ذي أسنان دقيقة وبفواصل ناعمة بين الأسنان أن تساعد على التخلص من الكثير من قمل الرأس.

تتم الطريقة بغسل الشعر بشامبو عادي، ثم إضافة الكثير من البلسم وتركه على الشعر. ثم يجري تمشيط الشعر بمشط عادي حتى فك العقد به، ومن ثم يتم تمشيط الشعر بالمشط الناعم، بشرط البدء من جذور الشعر وحتى النهاية. البلسم يمنع بيوض القمل (الصئبان) من الالتصاق بالشعر وبالتالي يكون التخلص منه أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *