الرئيسيةأمراض وعلاجاتالنزف الهضمي: أنواعه و الأسباب و علاجها
أمراض وعلاجات

النزف الهضمي: أنواعه و الأسباب و علاجها

النزف الهضمي العلوي حالة اسعافية طارئة يجب مراجعة المشفى بأسرع وقت للتشخيص والتدبير

النزف الهضمي العلوي:

هو النزف الذي ينجم عن المريء أو المعدة أو الاثني عشر ويتجلي بخروج الدم من الفم أو قيء مدمى أو بشكل براز أسود أو حتى يمكن أن تتجلى بشكل خروج دم أحمر من الشرج إذا كان النزف شديداً. يمكن أن يكون هناك أعراض نقص حجم الدم وأحيانا الصدمة.

يعتبر النزف الهضمي العلوي حالة طبية طارئة ويتطلب عادة الرعاية في المستشفى.

أسباب النزف الهضمي العلوي:

  • التهاب المريء بسبب الارتجاع المعدي المريئي: حيث يعود حمض المعدة للمريء ويسبب تهيج بغشائه المخاطي وقد تؤدي للنزف.
  • دوالي المري: وهي عبارة عن أوردة دموية متوسعة تتوضع في أسفل المريء  بسبب أمراض الكبد بشكل خاص التليف والتشمع، وعند تمزقها يحدث نزف شديد يحتاج عادة إما للتدخل الجراحي أو ايقاف النزف عن طريق التنظير.
  • تمزق بطانة المري بسبب نوبات التقيؤ الشديد وتدعي (تمزق مالوري  ويلس)، والأسباب الاخرى لحدوثه هو ارتفاع الضغط داخل البطن أو السعال الشديد أو الولادة.
  • النزيف من المعدة
  • يمكن أن يحدث نتيجة لما يلي:
  1. التهاب المعدة. هذا هو التهاب لمخاطية المعدة بسبب الأدوية وخاصة الكوتيزون والأدوية المضادة للالتهاب والكحول.
  2. قرحة المعدة: يمكن أن تمتد القرحة وتصيب أحد الأوعية الدموية في المعدة وتسبب النزف الشديد. لمعرفة المزيد عن القرحة الهضمية، أضغط هنا.
  3. قرحة الأثني عشر
  • تشوه الأوعية الدموية المغذية للمعدة والأمعاء.
  • التهاب النبكرياس المسبب للنزف.

الفحوصات اللازمة والتدبير

عند حدوث نزف هضم علوي أو تقيؤ دم، يجب مراجعة المشفى بأسرع وقت لتحديد سبب النزف وتقييم درجته وخطورته، حيث يتم إجراء فحص دم لتحديد مقدار الدم الذي تمت خسارته بالإضافة لزمرة الدم في حال هناك حاجة لنقل الدم.

إجراء تنظير هضمي علوي لمعرفة سبب النزف ويمكن بنفس الوقت إجراء علاج للسبب مثل القرحة أو تمزق الغشاء المخاطي المريئي.

عند عدم القدرة على تدبير النزف عن طريق التنظير، يصبح العمل الجراجي لا بد منه في بعض الأحيان.

النزف الهضمي السفلي

يمكن أن يتظاهر النزف الهضمي السفلي بملاجظة أحد الأشكال التالية:

  •  دم على الأوراق الورقية المستعملة بالمرحاض.
  • خطوط من الدم الأحمر على سطح البراز.
  • تلون الماء بالمرحاض باللون الزهري.
  • وجود دم بالبراز أو الإسهال المدمى.
  • أحيانا يتظاهر النزف الهضمي السفلي بشكل براز غامق جداً ورائحته كريهة
  • يمكن أن يتم كشف وجود الدم بالبراز بعد إجراء فحص البراز المخبري للتحري عن الدم الخفي

أسباب النزف الهضمي السفلي

يمكن أن تترواح أسباب النزف الهضمي السفلي أو وجود الدم بالبراز  من بسيطة وسليمة إلى إسباب خطيرة مثل سرطان القولون والمستقيم ومن هذه  الأسباب:

  • البواسير والشق الشرجي
  • الإمساك الذي يسبب جروح بالمستقيم والشرج
  • سرطان القولون والمستقيم
  • النزف الهضمي العلوي بسبب القرحة المعدية أو الإثني عشر.
  • التهاب الرتوج
  • التهاب أو قرحة المستقيم
  • أمراض القولون الالتهابية مثل داء كرون والتهاب القولون التقرحي.
  • العلاج الشعاعي.

يختلف لون الدم الذي يمكن ملاحظته بسبب النزف الهضمي السفلي حسب موقع النزف وبعده عن فوهة الشرج، كلما كان موقع النزيف أقرب إلى فتحة الشرج كلما كان الدم قانئاً أكثر، وبذلك، يكون النزف أحمراً قانئاً إذا نجم عن البواسير والشقوق الشرجية وأمراض المستقيم والقولون السيني (الجزء الأخير من القولون).

في حين يكون النزف أو لون البراز أحمر غامق إذا كان النزف ناجماً عن القولون المستعرض والقولون الأيمن لأنها أبعد عن فوهة الشرج.

يمكن أن يتظاهر البراز بلون أسود و لزج كريهة، ويكون ناجماً عن النزف الهضمي العلوي، أي في الأمعاء الدقيقة والمعدة مثل القرحة المعدية أو الإثني عشر. سبب ذلك أن بقاء الدم لفترة طويلة في الأمعاء يؤدي لتحلله  وإنتاج خضاب الدم (الهيماتين) والتي تتلون بالأسود، التي هي سوداء.

في حالات النزف الشديد من القولون الأيمن أو المعترض والأمعاء الدقيقة وحتى المعدة، يمكن أن يخرج الدم بلون أحمر قانئ وذلك لعدم بقاء الدم لفترة كافية في الأمعاء لتؤدي لتحلله. .

في بعض الأحيان عندما يكون النزف خفيف وبطيء جدا، لا يمكن رؤية الدم بالعين المجردة في البراز، لذلك هناك حاجة لإجراء الفحص المخبري لتحري الدم الخفي في البراز، وهو من الأسباب المؤدية لفقر الدم بنقص الحديد.

الفحوصات اللازمة في حال النزف الهضمي السفلي:

  • فحص دم لتحري مقدار خسارة الدم ومعرفة الزمرة الدموية في حال الحاجة لنقل الدم.
  • إذا كان النزف واضحاً، يمكن إجراء التنظير الهضمي السفلي لتحري سبب النزف، وقد يتم علاج السبب بنفس الوقت، وقد يصبح هناك ضرورة لاجراء العمل  الجراحي إذا لم يكن بالإمكان ايقاف النزف.
  • في حال وجود دم اسود، يتم إجراء تحري الدم الخفي بالبراز، ويمكن أجراء تنظير هضمي سفلي لتحري سبب النزف،
  • أحيانا يكون هناك ضرورة لإجراء التنظير الهضمي العلوي في حال وجود أعراض تشير للقرحة المعدية لتحري إذا كان السبب هو النزف من المعدة.
  • تدبير النزف الهضمي السفلي يكون بعلاج السبب، مثل البواسير والتهاب الرتوج والشق الشرجي والتهاب القولولن القرحي أو داء كرون.

https://www.medicinenet.com/rectal_bleeding/symptoms.htm

https://www.nhs.uk/conditions/bleeding-from-the-bottom-rectal-bleeding/

https://www.webmd.com/digestive-disorders/bleeding-digestive-tract#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *