الرئيسيةأخبار الصحةالمضادات الحيوية تُضعف المناعة وقدرة الكريات البيض على العمل بكفاءة: دراسة
أخبار الصحة

المضادات الحيوية تُضعف المناعة وقدرة الكريات البيض على العمل بكفاءة: دراسة

دليل جديد على ضرورة الحد من استخدام المضادات الحيوية بكثرة

نتائج دراسة حديثة تضيف سبب آخر لتجنب استخدام المضادات الحيوية بكثرة، حيث وجدت أنها، أي المضادات الحيوية تؤدي لتناقص في تعداد وتنوع الجراثيم الصديقة المستوطنة في الأمعاء والتي تتدخل في قدرة الجهاز المناعي على مقاومة الأمراض.

توصل الباحثون في كلية الطب في جامعة فيرجينيا الأميركية أن المضادات الحيوية تخفض من قدرة الكريات البيض على محاربة الإنتانات وكذلك تقلل من قدرة الأمعاء على اللعب كحاجز دفاعي ضد دخول الجراثيم للجسم.

أضح الدكتور والباحث كوجي واتانابي أن الكريات البيضاء تلعب كخط دفاع أولي ضد العدوى عن طريق الأمعاء واستخدام المضادات الحيوية يؤدي لاضطراب في طبيعية الجراثيم المستوطنة في الأمعاء وتؤثر على قدرة الكريات البيض على الاستجابة للإنتانات بالشكل الصحيح وبالتالي تقلل من قدرة الأمعاء على مقاومة دخول الجراثيم  مما يجعل الجسم أكثر عرضة للانتانات المعوية الشديدة .

هدف الباحثون في دراستهم في دكا وبنغلادش لمعرفة تأثير الجراثيم المستوطنة في الأمعاء على التهاب الكولون الأميبي، ذلك المرض الطفيلي الذي يسبب الوفاة في بعض الأحيان وهو منتشر في الدول النامية. وجدوا انخفاض في تنوع وتعداد الجراثيم المستوطنة عند الأشخاص الذين لديهم حالات شديدة من التهاب الكولون الأميبي، كما لوحظ أن استخدام المضادات الحيوية مرتفع في المجتمعات منخفضة ومتوسطة الدخل والمستوى الاجتماعي.

بعد ذلك قام الباحثون بدراسة تأثير نقصان الجراثيم المستوطنة الطبيعة في الأمعاء على زيادة شدة المرض عند فئران المخبر. وبالنتيجة وجدوا أن استخدام المضادات الحيوي تؤدي لنقص في نشاط الكريات البيض المعتدلة وتقلل من استجابة هذه الكريات المهمة في الاستجابة عند الحاجة وبالتالي تترك الأمعاء من دون حماية كافية عند دخول مواد غريبة.

بالإضافة لتأثير المضادات الحيوية على فعالية الكريات البيضاء، أدى استخدامها المؤثر على الجراثيم المستوطنة في الأمعاء إلى نقص في إنتاج بروتين خلوي أساسي للحفاظ على قدرة الأمعاء على اللعب كحاجز دفاعي ضد دخول المواد الضارة.

أكد الدكتور بيل بتري، رئيس قسم الأمراض الإنتانية في جامعة فرجينيا أن المهم من هذه الدراسة هو التأكيد على ضرورة التريث في استخدام المضادات الحيوية حتى يكون لدينا استطباب قوي لذلك،  حيث أثبتت الدراسات السابقة أن الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية يزيد من مقاومة الجراثيم ولكن هذه الدراسة بينت أنها تؤثر قدرة الجسم  والكريات البيضاء على مقاومة الأجسام الغريبة والإنتانات.

المصدر:

https://news.virginia.edu/content/antibiotics-found-weaken-immune-response-disease

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *