الرئيسيةأخبار الصحةسمنة الأطفال تزيد من إصابات مفصل الورك: دراسة
أخبار الصحةأطفال

سمنة الأطفال تزيد من إصابات مفصل الورك: دراسة

السمنة أكثر العوامل المرتبطة بانزلاق رأس عظم الفخذ.

أكدت دراسة أجريت في بريطانية العلاقة القوية بين السمنة ومستوى المعيشة من جهة وحدوث انزلاق رأس عظم الفخذ عند الأطفال بعمر أقل من 16 سنة من جهة أخرى.

نشرت مجلة أرشيف أمراض الأطفال البريطاني ة نتائج دراسة أجريت في بريطانية  لتحديد العوامل المرتبطة بحدوث انزلاق رأس عظم الفخد والأسباب المؤدية لعدم القدرة على التشخيص أو تأخره وذلك عبر تحليل المعلومات الموجودة في الملفات الطبية من المشافي وعيادات الرعاية الصحية الأولية على امتداد 23 سنة (من 1990 إلى 2013).

بلغ معدل الحدوث السنوي لانزلاق رأس عظم الفخذ حسب نتائج الدراسة 4.8 (4.4-5.2) كل 100,000. كما وُجد علاقة قوية بين الفقر والسمنة عند الاطفال مع زيادة حدوث هذه الحالة المرضية.

وجدت الدراسة أن تشخيص انزلاق رأس عظم الفخد تأخرعندما كانت الشكوى الرئيسية ألم بالركبة، مقارنة مع حضور الطفل بألم في الفخذ أو الورك أو حدوث صعوبة بالمشي وعرج.

يذكر أن انزلاق رأس عظم الفخذ يصيب الأطفال بعمر بين 10 – 16 سنة، وخاصة الذكور و ذوي الأوزان الزائدة. من عوامل الخطر الأخرى وجود نقص فينامين (د) وقصور الغدة الدرقية و النخامية ونقص هرومون النمو.

عادة ما ينزلق رأس عظم الفخذ (مركز النمو) الى الخلف و الأسفل. و تكون الإصابة في كلا الجهتين في حوالي ثلث الحالات.

في حالات الانزلاق يحدث ألم بالفخذ، وأحيانا يتظاهر بألم بالركبة مما يؤدي الى تأخير التشخيص، بالإضافة لقصر بطول الطرف السفلى المصاب مما يؤدي لحدوث العرج أثناء المشي. عادة تتجه القدم في الطرف السفلي المصاب نحو الخارج أثناء المشي بالإضافة  لحدوث تحدد بحركة مفصل الورك.

أحياناً تظهر الأعراض بشكل مفاجئ نتيجة لإصابة بسيطة مثل السقوط على الأرض، ولكن بشكل عام، تتطور الأعراض بشكل تدريجي على مدى عدة أسابيع أو شهور.

يتم تشخيص المرض بفحص المريض سريرياً وإجراء صور بالأشعة السينية لمفصلي الورك وخاصة بالوضعية الجانبية. تكون نتائج العلاج أفضل في حال التشخيص الباكر.

يعتبر العلاج الجراحي الحل الأفضل لعلاج الغالبية العظمى من حالات انزلاق رأس عظم الفخذ ويفضل أن يتم بأسرع وقت بعد التشخيص والهدف الأساسي هو وقف الانزلاق و تجنب زيادته. تقوم العملية الجراحية بتثبيت رأس عظم الفخذ  فى وضعه الحالي باستخدام برغي ولا ينصج بإعادة رأس العظم الى وضعها إلا فى بعض الحالات القليلة وخاصة تلك الإصابات المفاجئة الناجمة عن السقوط والتي يتم تشخيصها فى خلال يومين من الإصابة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *